قسم الطب الشرعي والسموم الإكلينيكية

القسم الخاص بقسم الطب الشرعي والسموم الإكلينيكيه

عن القسم

عن القسم

 

الرؤية

 

 إن قسم الطب الشرعي و السموم الإكلينيكية بكلية الطب جامعة الأزهر يشارك في الإتجاه السائد في التعليم الطبي في مصر و ذلك من خلال منظور الثقافة الإسلامية في الماضي و الحاضر.

و يهدف قسم الطب الشرعي و السموم الإكلينيكية بكلية الطب جامعة الأزهر إلى تخريج أطباء محترفين ذوي طبيعة فريدة و متميزة في كونهم ذوي حساسية من الناحية الثقافية كما يتميزون بالالتزام و المعاصرة لحالة التقدم في شتى فروع الدراسة و المعرفة.

 

الرسالة

 

إن قسم الطب الشرعي و السموم الإكلينيكية بكلية الطب جامعة الأزهر:

 -يقوم بتدريس و تدريب التعليم الطبي عالي الكفاءة و ذلك للطلبة المسلمين في مصر و الوافدين إليه من الدول الأخرى.

 -يحافظ على دفع الأخلاقيات الطبية الإسلامية المثالية إلى الأمام و كذلك مبادئ أخلاقيات الرعاية الصحية  و الطبية و كذلك التعليم الطبي الحرفي بما في ذلك التعليم الطبي المستمر.

 -متابعة الجودة و السعي وراء التفوق و الإتقان و الأصالة و الإبداع و الذي يعتبر الهدف الرئيسي الجوهري و الحيوي لرسالة قسم الطب الشرعي و السموم الإكلينيكية بكلية الطب جامعة الأزهر و ذلك من خلال المحافظة على مستويات أكاديمية عالية و سلوك مهني أخلاقي متميز.

 -التأكيد على أهمية الاكتساب المتوازن لكل من المعرفة و المهارات الطبية و كذلك المواقف السلوكية تجاهها بصورة مكافئة للرؤية.

 -تشجيع إدخال التفكير العلمي في التعليم الطبي و محاولات البحث العلمي في الممارسة السريرية.

 -السعي وراء الجودة و الإتقان و الإبداع في شتى المواضيع و الأبحاث المتعلقة بالمشاكل الطبية المحلية منها و الدولية.

 -و يهدف قسم الطب الشرعي و السموم الإكلينيكية بكلية الطب جامعة الأزهر إلى ترسيخ و تقوية سياسة المراجعة و إعادة النظر  و الحفاظ على وسائل التدريس المتقدمة (مثل عرض البيانات و المعلومات) و كذلك إمكانيات و وسائل التدريس المتقدمة الأخرى , هذا و يرى القسم أن من الرسالة الواجبة عليه المحافظة على وجود سجل متكامل لكل المصادر التعليمية الخاصة به و كذلك الاستعمال الحاضر لها, كما يرى القسم أن من رسالته أيضا إنجاز ذلك من خلال أعضاء القسم المكلفين و المسؤلين عن هذه المصادر التعليمية المختلفة و المتنوعة.

 -هذا و يرى القسم أن من صلب رسالته تمكين الأساتذة و الطلاب من استخدام تكنولوجيا المعلومات و الاتصالات للتعليم الذاتي و كذلك حرية الوصول إلى هذه المعلومات.

 -هذا و بالنسبة لطلبة الدراسات العليا بالقسم فإنه يجب أن يمكنوا من التواصل مع المجلات و الدوريات العلمية المختلفة و المتعلقة بتخصص الطب الشرعي  و السموم على جميع المستويات المحلية منها والدولية.

               والله الموفق,,

 

 تعريف قسم الطب الشرعى

 

كان قسم الطب الشرعى والسموم من الإقسام الأساسية التى كانت تضمها الكلية فى بداية إنشائها فى الستينات من القرن الماضى وقد توالى على رئاسة قسم الطب الشرعى والسموم أساتذة مشرفين من خارج الكلية لعدم تواجد كوادرمن أبناء القسم فى بداية إنشاء الكلية وقد تولى الإشراف على القسم السادة الأساتذة بالترتيب الزمنى وهم :-

 

المرحوم أ.د / محمد أحمد سليمان

 

المرحوم أ.د / محمود خطاب يوسف

 

المرحوم أ.د / أحمد عبد المنعم فرج

 

المرحوم أ.د / إبراهيم محمود وجيه

 

ثم تولى السيد الأستاذ الدكتور / عادل عبد الحافظ التومى رئاسة القسم إعتبارا من 1990 وهو أول رئيس من أبناء القسم حيث أستمرفى رئاسة القسم حتى عام 1997 .

 وتولى بعده الأستاذ الدكتور / صلاح هاشم ابراهيم رئاسة القسم حتى ديسمبر 2003 .

ثـــــــــــــــــــــم تولى  الأستاذ الدكتور / مجدى محمد شــريف رئاسة القسم من ديسمبر 2003 حتى 2010. وتولى بعده الأستاذ الدكتور / مجدي عبد الحي إسماعيل رئاسة القسم حتى الأن.

 

يضم القسم الأن :-

 6       أساتذة

 4       أساتذة مساعدين

4       مدرسين

 5      مدرسين مساعدين

2       معيدين .

 

 

النشاط العلمى لقسم الطب الشرعى والسموم

 

يقوم القسم بالعديد من النشاطت العلمية :-

أولا :– التدريس

ثانيا :-الأبحاث العلمية والمؤتمرات

ثالثا"- اللقاءات العلمية بالقسم

 

أولا :– التدريس

 ( 1 ) طلبة السنة الرابعة بكلية الطب

حيث يقوم أعضاء هيئة التدريس بالقسم بإلقاء محاضرات فى مختلف موضوعات الطب الشرعى والسموم والأخلاقيات الطبية وكذلك المسئولية الطبية مع الدراسة العملية بمتحف الفسم .

كما قام القسم بتكليف الطلبة بإعداد تقارير طبية يقوم الطلبة بكتابتها من واقع الحضور الفعلى بأقسام الإستقبال بمستشفيات جامعة الأزهر تحت إشراف أعضاء هيئة التدريس وتدخل هذه التقارير ضمن تقييم الطلاب .

 

( 2 ) طلبة الدراسات العليا بمختلف درجاتها ( الدبلوم والماجستير والدكتوراة ) :-

 حيث يقوم القسم بتدريس مختلف موضوعات الطب الشرعى والسموم ويكلف الدارسين بمتابعة كل ماهو جديد فى مجال الدراسة وإعداد موضوعات للمشاركة فى السيمينارات العلمية بالقسم كما يتم تدريب الدارسين دراسة عملية ميدانية بمصلحة الطب الشرعى فى مختلف أقسامها ( مشرحة – معامل سموم – معامل سيرولوجى وباثولوجى وأبحاث تزييف وتزوير)  على كيفية إجراء عملية التشريح للوفيات وتحديد سبب الوفاة والآداة المستخدمة ووضع صورة لكيفية حدوث الوفاة .

وكذ لك الكشف على الإصابات المختلفة والعاهات وتقدير نسبتها كما يقوم القسم بتدريب الأطباء على الكشف عن السموم المختلفة وتحديد تركيزها بالدم لمعرفة إذا كان من شأنها إحداث الوفاة او المشاركة فى إحداثها .

 

 

السموم الإكلينيكية :-

 

عمد القسم إلى إدخال مادة السموم الإكلينيكية وذلك لمعالجة حالات التسمم الحاد والمزمن كما قام القسم بتدريب الكوادر من الأطباء للحصول على المهارات اللازمة لإنشاء مركز لعلاج التسمم الحاد والمزمن  ( مبيدات حشرية- أدوية – المعادن الثقيلة وغيرها )

 

كما ينتدب القسم أكفأ الخبرات من مصلحة الطب الشرعى ومراكز البحوث لتدريب الدارسين على الجانب العملى فى مختلف أفرع الطب الشرعى والدارسين بالدراسات العليا بالقسم بعضهم من أبناء القسم ( معيدين ومدرسين مساعدين ) وبعضهم من خارج القسم .

( 3 ) مدراس التمريض الثانوى بمستشفيات جامعة الأزهر .

 

ثانيا :-الأبحاث العلمية والمؤتمرات

 

قام القسم بعمل العديد من بحوث الماجستير والدكتوراة فى مجالات الطب الشرعى والسموم الإكلينيكية والعلوم الطبية الشرعية ، كما قام بمنح الدرجات العلمية المذكورة سابقا .

 

و كان القسم هو أول من دعى  الى إنشاء الجمعية الطبية الشرعية المصرية التى تضم الأطباء الشرعيين والمختصين بالفنون الطبية الشرعية كما قام القسم بتنظيم أول وثانى مؤتمر دولى للطب الشرعى والسموم من خلال الجمعية الطبية الشرعية .

 

كما قام القسم بتخريج العديد من الكوادر العلمية التى تعمل فى مجال الطب الشرعى  فى مصر   ( جامعة الأزهر – مصلحة الطب الشرعى ) وأيضا فى العديد من الدول العربية سواء من المصريين أو الطلاب الوافدين من الدول العربية والأفريقية والأسيوية .

 

 

 

ثالثا"- اللقاءات العلمية بالقسم

 

يتم عقد لقاءات إسبوعية فى مختلف الموضوعات ذات العلاقة بالمجتمع وقضاياه ويشارك فى هذه اللقاءات جميع أعضاء هيئة التدريس بالقسم والمدرسين المساعدين والمعيدين كما يدعى لهذه اللقاءات أعضاء هيئة التدريس يأقسام الطب الشرعى بالجامعات المختلفة والمختصين والمهتمين بذات المجال من مختلف التخصصات سواء من الحامعة أو من خارحها.

 

 

 تم إنشاء قسم الطب الشرعى بكلية الطب جامعة الأزهر ضمن  أقسام الكلية المختلفة بقرار إنشاء كلية الطب جامعة الأزهر بعد إدخال الكليات العملية ومنذ ذلك الحين يقوم قسم الطب الشرعى بتدريس مادة الطب الشرعى والسموم لطلاب الفرقة الرابعة تدريسا نظريا وعمليا كما يقوم بتدريس تلك المادة لطلاب مدراس التمريض بشىء من الإيجاز وقد تم تحديث القسم لمواكبة الأفكار المختلفة والمحدثة وذلك عن طريق إدخال فرع جديد يضاف الى المواد السابقة وهى دراسة الأخلاقيات الطبية كما عمد القسم الى إدخال مادة السموم الإكلينيكية وذلك لمعالجة حالات التسمم الحاد والمزمن كما قام القسم بتدريب الكوادر من الأطباء للحصول على المهارات اللازمة لإنشاء مركز لعلاج التسمم الحاد والمزمن .

 

الطب الشرعى:

يقوم القسم بتدريب الأطباء من طلبة الدراسات العليا على كيفية إجراء عملية التشريح للوفيات ولتحديد سبب الوفاة والأداة المسنخدمة ووضع صورة لكيفية حدوث الوفاة . وكذلك الكشف على الإصابات المختلفة والعاهات لتقدير نسبتها كما يقوم القسم بتدريب الأطباء على الكشف عن السموم المختلفة ةتحديد تركيزها لادم لمعرفة إذا كان من شأنها إحداث الوفاة أو المشاركة فى إحداثها .

 

السموم الإكلينيكية

يتم تدريب الأطباء على تشخيص وعلاج التسمم الحاد والمزمن  ( مبيدات حشرية – أدوية- المعادن الثقيلة وغيرها )

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

تاريخ انشاء قسم الطب الشرعى

 

بكلية الطب جامعة الأزهر

 

بقلم : أستاذ دكتور/ عادل عبد الحافظ التومى

 

استاذ متفرغ الطب الشرعى والسموم بالكلية

 

       عندما عينت معيدا بكلية الطب جامعة الأزهر عام 1969 كان ذلك فى بداية فترة عمادة الدكتور/على مطاوع رحمه الله أول عميد للكليه وكان المبنى الحالى للكليه والكائن بمدينة نصر خاليا من معظم اقسامه الحاليه .أخبرنى مدير الكليه آنذاك بأنه لا علم له بوجود قسم للطب الشرعى وأنه على أن أتوجه الى قسم الطب الشرعى بكلية طب قصر العينى (كلية الطب جامعة القاهرة)  لمقابلة الأستاذ الدكتور/ محمد  احمد سليمان (رحمه الله) والذى كان رئيسا لقسم الطب الشرعى والسموم  وأيضا وكيلا للكليه بطب قصر العينى ورئيسا لجامعة الأزهر بالنيابه قبل ان يعين فضيلة الشيح أحمد حسن الباقورى كأول رئيس لجامعه الأزهر بالاضافة الى كونه مشرفا على قسم الطب الشرعى تحت الانشاء بالازهر.

 

      الأستاذ الدكتور/محمد أحمد سليمان – أول مشرف على قسم الطب الشرعى والسموم بكلية الطب جامعة الأزهر- كان رحمه الله قامة كبيره فى مجالات متعدده . كان رائدا من رواد الطب الشرعى فى مصر تشرفت بالدراسه على يديه كطالب قبل التخرج عام 1964 وبالدراسات العليا عام 1970 كما كان رائدا من رواد تطوير جامعة الأزهر حيث تم اختياره لشغل منصب رئيس جامعة الأزهر بالنيابه  كما سبق الاشارة لذلك هذا بالآضافة الى ريادته لمشروع  تعريب دراسة الطب بمصر والعالم العربى  كما كان  انشاء كلية الطب بجامعة الأزهر الشريف فى بؤرة اهتماماته. و كان رحمه الله نموذجا حيا للعالم الجليل ذو الرؤية الثاقبه والخلق الرفيع .

 

 

 

    علمت أثناء مقابلتى لأستاذى الدكتور محمد سليمان انه نظرا لعدم وجود قسم للطب الشرعى بمبنى كلية طب الأزهربمدينة نصر فان طلبة الفرقه الرابعه بها يتلقون محاضراتهم ودروسهم العمليه بقسم الطب الشرعى بمستشفى المنيل الجامعى والذى يرأسه هو وان ذلك يشكل مشقة كبيرة عليهم وانه يطمح الى سرعة تجهيز القسم بالمعامل والعينات بالمتحف على وجه السرعه لبدأ التدريس به . كما علمت ايضا ان بالقسم معيدين عينا قبلى بالأزهر وهما الدكتور حميد على الخفيف والدكتور محمد يوسف يدر الدين ( رحمهما الله ) وان كلاهما فى المراحل النهائيه من الاعداد والدراسات استعدادا لدخول امتحان الدكتوراه . ولم يكن من الصعب على ادراك أن أستاذى الدكتور محمد سليمان قد عقد ثقته وأمله على شخصى الضعيف فى انجاز مهمة انشاء وتجهيز القسم بالأزهر وفى أسرع وقت ممكن وهو شرف اكرمنى به الله سبحانه وتعالى .

 

     وبالرغم من الظروف الصعبه التى كانت تمر بها البلاد فى سنوات مابعد نكسة 1967 على المستوى العام من صعوبة استيراد الكيماويات والزجاجيات والأجهزه فعلى المستوى الشخصى فقد كنت ضابطا احتياطيا بالقوات المسلحه انذاك ,استدعى معظم شهور العام لخدمة الاحتياط بالجبهه كما اننى كنت اسافر يوميا من مدينتى فجرا الى القاهرة لاكون بقسم الطب الشرعى بجامعة القاهره حيث سجلت للدراسات العليا (دبلوما الطب الشرعى والسموم)  لاحضر محاضرات استاذى مع زملائى من القصر العينى فى الثامنة صباحا ومنها الى مشرحة زينهم لحضور اجراءات الصفه التشريحيه ولجمع العينات اللازمه لانشاء المتحف بالقسم بالازهر ثم العوده الى القصر العينى لحفظ العينات ثم منها الى مدينة نصر لتدريس العملى بدأ من الساعة الثالثه بعد الظهر وحتى الخامسة مساءا لابدا رحلة عودتى الى بلدى حيث اصلها بعد العشاء فى معظم الأيام .

 

    أسند أستاذى الدكتور/ محمد سليمان مهمة الاشراف على ومتابعة سير العمل وتقدم تأثيث وتجهيز قسم الطب الشرعى الوليد بكلية طب الأزهر( والذى قمت باستلام قاعاته ومعامله بمقره الحالى بالدور الثالث بمبنى مدينة نصر خالية تماما الا من التراب الذى يكسو ارضياتها) الى أستاذى الفاضل المرحوم الأستاذ ألدكتور/ أحمد عبد المنعم فرج الذى جمع بين العلم الغزير خاصة فى علم السموم الطبيه الشرعيه والكيمياء حيث انه كان خريجا من كلية الصيدله جامعة القاهره وأستاذا بقسم الطب الشرعى بكلية الطب بالقصر العينى مع الدكتور / محمد سليمان. كان الأستاذ الدكتور/ احمد فرج يتمتع بتلك الروح التى تذكى الهمة فى نفوس كل من يعمل معه مع وجه بشوش يفيض رقة تنسيك هموم الدنيا وتواضع فى

 

وقار اجمع الكل على الاشادة بها حتى ان البعض قال عنه اننا كنا نحضر الى الكليه فقط لكى نراه رحمه الله

 

      كان أستاذى الكتور / احمد فرج موسوعة فى تذليل الصعاب حتى ان متحف الطب الشرعى والسموم بالقسم بالأزهر تم تجهيزه فى وقت قياسى وكذا المعامل مما مكننا من القيام بتدريس الدروس العمليه للطلبه ثم ايضا لطالبات الدفعة الأولى ( أزهر بنات ) فى مقر القسم بدلا من الذهاب الى القصر العينى وبذلك بدأت استقلالية قسم الطب الشرعى والسموم عن نظيره بجامعة القاهره فى الفترة من 1970 و 71 و72.

 

     وفى مطلع السبعينيات  التحق بالقسم معيدان جديدان هم زميلى  الدكتور/ عبد الوهاب عبد الكريم ( حاليا أستاذ متفرغ بكلية الطب جامعة اسيوط ) والدكتور/ أحمد رشدى ( انقطعت اخباره منذ اعير الى احدى دول الخليج فى منتصف السبعينيات) حفظهما الله ومتعهما بالصحة والسعادة.

 

      حصلت على دبلوم الطب الشرعى والسموم عام 1971 ( لم يكن هناك درجة ماجستير بكليات الطب آنذاك) رغم ظروف حرب الاستنزاف والاستدعاء معظم شهور العام الى خدمة الاحتياط بالقوات المسلحه وفى تلك الأثناء بدأت اجراءات تسجيلى لدرجة الدكتوراة بمنتصف عام 1973 بجامعة القاهره تحت اشراف كل من أ.د/ محمد أحمد سليمان و ا.د/ أحمد عبد المنعم فرج الا ان الاستدعات المتتاليه للخدمه العسكريه بالجبهه لم تسمح بأى امل فى استكمال التجارب الخاصه بالرساله لا بل ولا حتى ببدأها .

 

     بدأت حرب العاشر من رمضان – السادس من اكتوبر1973 - لتقطع الأمل تماما فى استكمال دراسة الدكتوراة وفى تلك الأثناء احيل أ.د / محمد سليمان الى المعاش وسافر الى المملكة العربية السعودية كأستاذ زائر الى كلية الطب جامعة الرياض ( الملك سعود حاليا) والتى كانت ايضا تحت الانشاء ليكون اول رئيس لقسم الطب الشرعى والسموم بها مضيفا بذلك انجازا عظيما فى تاريخ حياته الحافل والمشرف .كما اعير أستاذى الدكتور أحمد فرج الى المعامل الجنائية بالمملكة العربية السعوديه أيضا .

 

     وفى خضم تلك الأحداث المحبطه تتجلى حكمة الخالق الذى يدخر الخير لعباده دائما فقبل الحرب بشهور قليلة أعلنت ادارة البعثات عن فتح باب الترشح للبعثات الحكوميه لدراسة الدكتوراه فى الدول الغربيه بعد ان كانت مقصورة على الأتحاد السوفياتى والمجر وباقى الدول الشيوعية منذ عام 1956 وما بعدها . وبالرغم من ضآلة الأمل فى قبول طلبى وطلب أخى وزميلى بالقسم الدكتور/ عبد الوهاب عبد الكريم الا اننا فوجئنا بالترشح لبعثتين لدراسة الطب الشرعى قى لندن بالمملكة المتحدة لى وفى بوردو بفرنسا للدكتور/ عبد الوهاب الذى كان ايضا ضابطا احتياطيا يستدعى معظم شهور السنه الى خدمة الاحتياط

 

     وبمجرد انتهاء الحرب كنا نسابق الزمن فى انهاء اوراق البعثه ولا انسى ان كلا من أستاذى الدكتور/ محمد سليمان والدكتور / احمد فرج لم يسافرا الى المملكة العربيه السعوديه الا بعد اطمئنانهما على كل منا والتوقيع على الموافقات والأوراق اللازمة رحمهما الله وجازهما عنا خير الجزاء .

 

     سافرت الى لندن فى مارس 1974 وبالقسم مدرسين هما الدكتور/ حميد والدكنور/ محمد بدر الدين ومعيدين هما الدكتور/ عبد الوهاب والدكتور/ احمد رشدى وانقطعت اخبار القسم عنى تماما حتى عودتى فى سبتمبر 1980 حصلت خلال تلك الفترة على الدكتوراه من جامعة لندن وعلى دبلوما الباثولوجيا الطبيه الشرعيه  ودبلوما الطب الشرعى الاكلينيكيه واى منهما يعادل درجة ماجستير كما انها تؤهل للعمل كا استشارى طب شرعى بالمملكة المتحدة وكنت اول الناجحين قى كل منهما واول مصرى يحصل على تلك الدرجات العلميه بفضل الله .

 

      وعن تلك الفترة اترك لأخى وزميلى الأستاذ الدكتور/ شريف فهمى محمود سرد تأريخ تلك الفتره التى غادر فيها المؤسسين للقسم منذ مولده وحتى وقوفه على قدميه كلهم فى آن واحد .

 

      علمت بعد عودتى الى مصر انه نظرا لقلة عدد الأساتذة فى تخصص الطب الشرعى فى الجامعات المصرية انذاك فقد لجأت كلية الطب جامعة الأزهر الى سد ذلك النقص بانتداب اطباء من العاملين فى مصلحة الطب الشرعى بوزارة العدل للاشراف على قسم الطب الشرعى بالجامعه حيث وقع الاختيار على احد وكلاء وزارة العدل وهو الدكتور / محمود خطاب الذى لم التقيه ولا مرة واحده فقد توفى رحمه الله أثناء وجودى بالخارج الا ان الزملاء قد اجمعوا على وصفه بدماثة الخلق والعلم الغزير خاصة فى النواحى العمليه للطب الشرعى حيث قام بالاشراف على القسم كرئيس منتدب فى الفترة من 1977  الى ان توفاه الله عام 1978 .وعين خلال فترة انتدابه عددا من المعيدين الجدد انذاك هم الدكتور / صلاح هاشم ابراهيم والدكتور/ مجدى شريف والدكتور/ شريف فهمى محمود .

 

     قامت الكليه بانتداب الأستاذ الدكتور / ابراهيم محمود وجيه من كلية طب المنصوره للأشراف على القسم كرئيس منتدب فى الفتره من 1978 وحتى عام 1980 .

 

     عاد استاذى الدكتور أحمد عبد المنعم فرج من اعارته بالمملكة العربية السعوديه عام 1980 ليعود مرة اخرى الى الاشراف على القسم بالأزهر الى ان توفاه الله عام 1986 .

 

     ونظرا لأنى لم اكن قد ترقيت الى درجة استاذ مساعد الا فى منتصف عام 1986 فقد انتدب الأستاذ الدكتور/ ابراهيم محمود وجيه مرة اخرى لعدة شهور كمشرف على القسم لحين استكمالى اجراءات الترقيه لوظيفة استاذ مساعد .

 

      تم تعيينى كأول رئيس للقسم من اعضاء هيئة التدريس بالقسم بنهاية عام 1986 وكنت استاذا مساعدا انذاك وحتى عام 1995 حيث اعيرت الى كلية الطب جامعة الملك سعود ( الرياض سابقا ) .

 

     كان تعيين الأستاذ الدكتور / صلاح هاشم ابراهيم  كرئيس للقسم عام 1995 وضعا خاصا جدا فى تاريخ القسم فهو اول رئيس للقسم من خريجى كلية الطب جامعة الأزهر فكان بذلك تتويجا لرحلة طويله فى تاريخها وثمرة من ثمار الكلية وكان رحمه الله محبا للقسم حريصا كل الحرص على الارتقاء به والاعتزاز بانتماءه اليه وساعيا الى كل مامن شأنه رفعته رغما عن صراعه ومعاناته الطويلة مع المرض الى ان توفاه الله بنهايةعام 2003 رحمه الله وجزاه عنا جميعا كل الخير .

 

    تسلم الأستاذ الدكتور / مجدى شريف مهام رئاسة القسم من بعد وفاة الأستاذ الدكتور / صلاح هاشم نهاية 2003  وحتى خروجه الى المعاش عام 2010 .

 

    الـت رئاسة القسم الى الأستاذ الدكتور / مجدى عبد الحى منذ عام 2010 وحتى يومنا هذا

 

نسأل الله ان يمد فى اعمار كل من بالقسم وأن يصلح اعمالهم وأن يمتعهم بالصحة والسعادة انه هو السميع المجيب .

 

       تبنى القسم خلال الفتره منذ انشاءه والى الأن مشكلات تخص الطب الشرعى وممارسة الطب واخلاقياته فقد تبنى القسم عقد مؤتمرين دوليين للطب الشرعى بنهاية الثمانينات كما ساهم القسم بالرأى فى قضايا موت الدماغ وقضية النهوض بمصلحة الطب الشرعى وايضا الارتقاء بأخلاقيات ممارسة الطب وبالأخص أخلاقيات الطبيب المسلم ومواجهة المستجدات الطبيه كما قام القسم بابداء العديد من المشورات الطبيه الشرعيه والرأى فى قضايا عامه لوسائل الاعلام المختلفة .           والله من وراء القصد .

 

ملحوظه : هذا ما أعاننى الله على تذكره الآن ونسأل الله سبحانه وتعالى ان لايؤاخذنا على ما نسينا او أخطئنا وان يحفظ كل الأخوة الزملاء كما ادعوهم ان يقوموا باثراء هذة النبذة المختصره بما شهدوه وعاصروه من تاريخ تلك المؤسسة العريقه وبتحديثها .

 

 

 

 

 

أعضاء هيئة التدريس

أعضاء هيئة التدريس بالقسم

 

أ.د / مجدي عبد الحى محمد اسماعيل

أ.د / مجدي محمد شريف

أ.د / شريف فهمى محمود

أ.د / ابراهيم نور محمد اسماعيل

أ.د / فؤاد حلمي السيد الدباح

أ.د / يوسف سليمان محمد على

أ.د / عادل عبد الحافظ التومى

أ.د / ناجى محمد بيومي

أ.د / عمرو على محمد التهامي

د / اشرف ابراهيم حسن محمد

د / مصطفى محمود موسى الوكيل

د / محمد فتحي على عساسه

د / محمد عبد الرحمن احمد عجلان

د / هاني جوده تمام جاب الله

ط / محمد على جابر

ط / عصام سعيد محمد

ط / جمال الدين ابراهيم عبدالحليم

ط / احمد سيد قايد حسان

ط / محمد على عبدالحميد على معوض

ط / احمد ابراهيم عبدالحليم الشورى

ط / احمد فتحى محمد محمد

ط / عبدالناصر محمد عبدالرحمن

ط / أحمد حسان عبدالسلام

ط / محمد كريم محمد أيوب

ط / عبد الرحمن محمد يوسف ابراهيم

 

 

 

مقرر البكالوريوس

مقرر تدريس البكالوريوس

 

جدول التدريس

 

محاضرة 1

 

محاضرة 2

 

محاضرة 3

 

الاخلاقيات الطبية من منظور اسلامي والقوانين المنظمة لها

 

 

 

 

 

 

برامج الدراسات العليا

نبذة عن برامج الدراسات العليا بالقسم

 

 

 

خدمات القسم

نبذة عن خدمات القسم

 

التقرير السنوي

أخبار القسم

آخر أخبار القسم

 

 

- تم إنشاء صفحة علي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك للتواصل مع الطلبة فيما يخص الأمور التعليمية من مناهج ومقررات وأخبار القسم

اسم الصفحة( قسم الطب الشرعي والسموم الاكلينيكيه طب الازهر بالقاهره) .

 

- يقوم قسم الطب الشرعي والسموم الإكلينيكية بعمل سيمينار أسبوعي لأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب بإشراف من رئيس القسم .

جدول تدريس منهج الطب الشرعي و السموم الأكلينيكية والأخلاقيات لطلاب الفرقة الرابعة

 

جدول1

جدول2

اتصل بنا

اتصل بنا

 

Developed by

Eng. Mazen El Mougi

All Rights Reserved